نقطة النور PDF Book by بهاء طاهر PDF ePub

نقطة النور

by بهاء طاهر
3.86 • 5,984 votes • 848 reviews
Published 07 Nov 2019
نقطة النور.pdf
Format Paperback
Pages303
Edition10
Publisher دار الآداب
ISBN -
ISBN13-
Languageara



نقطة النور Ebook Description

نقطة النور PDF Book has good rating based on 5984 votes and 848 reviews, some of the reviews are displayed in the box below, read carefully for reference. Find other related book of "نقطة النور" in the bottom area.

يفتح بهاء طاهر نوافذ الفكر مشرعة على الاستقراءات الاجتماعية وحتى التاريخية ويدني القارئ أكثر وأكثر للاشتفافات الروحية. تنطلق عباراته شفافة في مدى الجانب الصوفي، وتأتي معانيه مترعة بالشوق واللهفة إلى بلوغ مراتب السموّ على دروب معالج السالكين. تتآلف هذه كله دونما نفور عند انعطافه للحديث عن الجسد وعن الإنسان بحالاته البشرية. وتتخذ هذه كلها لتشكل نقطة نور تضيء النفس بروعة الخيال الروائي المحتفل بعرس الحياة. هكذا يتحف بهاء طاهر القارئ بروايته "نقطة النور" المستمدة من واقع الحياة، ونقطة النور إنما هي رمز فلسفي يجسد فكرة تصالح الإنسان مع ذاته.
الناس أجناس و النفوس لباس، و من تلبّس نفسا من غير جنسه.. وقع في الالتباس

نقطة النور Reviews

Muhammed
- Alexandria, Egypt
5
Sat, 20 Apr 2013

في خضم الحياة , تتلاطم أمواج الظلمات بكل نفس إنسانية، ظلمات المعاصي و الخوف و الجزع و حب الشهوات و تعاني النفس الإنسانية أشد معاناة بحثا عن نقطة نور تنجو بسببها من بحر الظلمات .
" لا تيأس من الاستقامة إن وقع منك ذنب فقد يكون هو آخر ذنب كتب عليك, إن يئست كنت كشخص سقط من فوق فرس , فإن ظل
ساقطا على الأرض فاته بلوغ مقصده , و إن جاهد ليركب فرسه من جديد وصل إلى غايته ."

" قد يفتح للمرء باب الطاعة دون أن يفتح عليه بالقبول . و ربما يقضى عليه بالذنب فيكون سبب الوصول ."
يغوص بهاء طاهر بمنتهى العمق داخل أغوار النفس البشرية , و يتعمق في وصف شخصياته بمنتهى الحرفية و الجمال و الاحساس , صانعا لنا رواية هي كأجمل ما يكون , و كما يجب أن تكون الروايات.
و برغم عدم كثرة الشخصيات في الرواية إلا أنهم اختزلوا كل معاناة للنفس البشرية , و كل صراع اعتمل بداخل نفس بحثا عن نقطة النور الخاصة بها .
يذكرني بهاء طاهر برواية الخيميائي لباولو كويليو , إلا أن بهاء طاهر برع في رسم الشخصيات بطريقة أجمل و أعمق كثيرا , و ابتعد عن أسلوب المواعظ الذي اتسمت به الخيميائي .
الرواية تستحق ما هو أكثر من الخمس نجمات بكثير جدا , سواء من ناحية الفكرة أو الأسلوب أو التنفيذ , شكرا أستاذنا بهاء طاهر شكرا جزيلا بقدر ما أبهجتنا و أسعدتنا و أبهرتنا .
=============================
" لم يكن يحتمل أن يملك أحد شيئا لا يملكه هو سواء كان هذا الشيء هو المال أو المركز أو الشكل أو السمعة أو أي شيء آخر ."
" هل يقتل الحرص الشديد على المال الأرواح ؟ أم أن الأرواح الميتة من الأصل هي التي تتكالب على المال بهذا الحرص ؟ و هل موات الأرواح يعدي ؟"
" الآن لا خوف و لا طمأنينة , لا حزن و لا فرح , لا حب و لا كره , لا إفراط و لا تفريط ! ستعيش في الوسط المريح . مثلها مثل كل الناس "
" كيف كانت ستعرف ما يحدث لجسمها حين يضمها إليه فتسري في الجسم كله رعشة و عرق خفيف كالندى و تتفتح المسام كزهور تنثر عطر روحها و جسدها ,و تعود جنينا, و تحلق مغمضة العينين .
لو يتفتح هو أيضا رحما يحتويها فلا يفلتها إلى الأبد ؟ وضعت رأسها في صدره و هي هامدة تماما. و ظلا واقفين في سكون كامل و هو يضمها إليه , فتمتمت و هي مغمضة العينين تستمع
إلى نبض قلبه المنتظم : لو يأتي النوم هكذا ! لو يأتي نوم طويل و نسيان ."

" الحب يا ولدي التقاء روحين و الأرواح لا عمر لها , وحين ضمنا في النهاية بيت كنت أستعجل الوقت الذي أرجع فيه من المحكمة , أكاد
أجري في الطريق فتفتح لي الباب قبل أن أطرقه و شوقها مثل شوقي ..
تلهث كأنها هي التي صعدت السلم وثبا لا أنا . نادرا ما كنا نخرج من البيت , لم يكن أحدنا يحتاج غير الآخر , الآن أسأل نفسي من أين كنا نأتي بكل هذا الكلام ؟ و لم كان كل الكلام مبهجا ؟ من أين كان يأتينا ذلك الفرح و نحن معا ؟ لماذا كانت كل أيامنا و ليالينا يوما واحدا ممتدا من النعيم ؟ و لماذا صارت الأيام بعدها طويلة كالدهور ؟"

Sherif
4
Sun, 07 Sep 2014


يا الله!، يا الله يا سيد بهاء!، ظلّت هذه الكلمات تتردد على لساني لا إراديًا بعد انتهاء الرواية، لم أكن أتوقع هذا الجمال من قلم لم أقرأ له منذ أربع سنوات، كان اللقاء الوحيد بيننا في واحة الغروب حيث جفاف الأسلوب التوثيقي للتاريخ وملل الصحراء وبريق خافت لقصة حب عجيبة، فكان أن صرفت النظر عن اللقاء الثاني لفترة طالت دون أن أدرك، ثم أجد هذه الرواية تناديني من رفّ المكتبة المترّب بينما أنظفه منذ أيام، فأجد في انتظاري بهاء آخر يلومني ويعاتبني على طول الفراق والانتظار.
مزيج مبهر من جمال الحب والأجواء الصوفية البعيدة عن الابتذال والمبالغة، تبدأ الحكاية من نقطة واحدة ومكان واحد، ثم تتباعد الخطوط وتتقاطع بين الحين والآخر أثناء الرحلة، تفكر للحظات في الرابط بين جدَ يهرب من أخطاء الماضي بحثًا عن نقطة النور حيث صفاء النفس والقلب، وحفيدٍ يبحث عن سر الحب ويعاني من قسوة الواقع التي تهدم أحلامه الهشّة، وحفيدةٍ تبحث عن أبسط مؤهلات الحياة، وأنثى رقيقة مشتتة منذ الصغر بين جمال الشكل وجمال الروح، ثم تكتشف مع اقتراب النهاية أن الخطوط كلها تنتهي قبل النهاية باستثاء خط واحد، فتدرك أن الهدف لن يأتي بعد البحث لأن الهدف هو البحث ذاته.
وضعني بهاء طاهر في عالمه وأخذني في رحلة البحث عن النور وسط الظلام، مضيت في الطريق باحثًا عنه في الخارج، مع من حولي، ومع أبطال الحكاية، فإذا بي أدرك مع النهاية أن النور بالداخل، والسبيل إليه يبدأ بأن أريد ألّا أريد، وأن أدرك أن السعادة لا شأن لها بالإرادة، وأن الأرواح كلها حلوة وجميلة، ولا سبيل للحفاظ على جمالها والوصول إلى نورها إلا بالحب.
!يا لجمال قلمك في هذه الرواية يا سيد بهاء، ويا لجمالك.
تمت

أحمد
- Damietta, 20, Egypt
0
Thu, 08 Sep 2011

لا اعرف لماذا اصر بهاء طاهر على تدنيس كل شخصياته البريئة والبسها ثوب الخطيئة
فسالم المكافح ولبنى التى عانت الكثير وجده حضرة الباشكاتب الرجل الصالح والدكتورة صافى واخت سالم فوزية الملاك المنغلق على نفسه
كلهم لوثوا بالخطيئة رغم ضئالة تجاربهم فى المعاصي
ولم ينج من الفخ إلا والد سالم
الذى يكرهه الكل حتى اقرب اقاربه ابنائه وابيه
هل هى مقصودة ام سقطة شاطر بألف؟
.........
الرواية عبقرية وجدت فيها كثير من نفسى وعشت في جميع تفاصيلها جعلتنى دوما لا اريد ان انتهى منها وما ان فرغت حتى قراتها منة أخرى
وان كانت النهاية مخيبة للآمال نوعا ما
تجربة ثرية بحق ..من لم يقرأها فاته الكثير

عبدالله
- Saudi Arabia
3
Mon, 23 Apr 2012

يقول الأستاذ بهاء في إحدى حواراته الغنية بالطبع :
" إنني أحارب مع كل جملة لاستبعاد ما هو معقد و غامض منها و كل كاتب بلا أسلوب لا يميزه ليس كاتباً . و للعلم فإن اللغة الفنية هي أحد همومي الخاصة ، فأنا أكرر مراراً أنني لا أحب التضحية بقاريء، فهذا أمر بشع يقع فيه من يتعمد الألغاز و التعقيد .. أحاول أن تكون لغتي بسيطة و معبرة ، و البساطة ليست سهلة بل إن الوصول إليها أعقد بكثير من الكتابة البلاغية . "
و هذا يلخص بدقة مايكروسكوبية أسلوب الرواية التي اجتهد الكاتب في التحضير لها - و هذه سمة شهيرة ببهاء الذي لم يكتب إلا القليل من الروايات خلال خمسة عقود و أكثر - و قد نوه في نهاية الرواية عن تعمقه في قراءة الكتب الصوفية قبيل الشروع في كتابتها. لعله أصبح من السهل معرفة خفايا العنوان . نقطة النور الغاية التي نجهل وسيلتها . ثمة أرواح متعبة أثقلها تأنيب الضمير ترزح تحت أخطاء لا غفران لها . هناك من يبحث عن ذاته و هناك من لا يفكر في التوقف عن الهرب من الماضي .الشخصيات في منتهى الغنى و التكنيك المتبع هنا شكل من أشكال الخيال الحقيقي ، في النهاية بهاء هو من كتب العمل . نقطة النور رواية حميمية أزعم أنها تلامس الروح .

Ahmed
- Egypt
4
Mon, 24 Dec 2012

احب اعمال بهاء طاهر الى قلبى
دراما انسانيه من ابدع ما يكون
تركيز مع ظروف المجتمع مع الميول الشخصيه لشخصيات الروايه لينتج لنا مقطوعه من اكمل ما يكون
قد يكون رأى تحيز لانى احببت العمل ولانى وجدته رائع
شخصية الباشكاتب تعشقها بكل سهوله وشخصية سالم تشفق عليها قبل ان تنهى العمل
العمق النفسى اهم ما يميز الروايه . عمق لذيذ يجبرك على الانخراط فى حالة الابطال.
روايه بسيطه وسهلة اللغة والاحداث عميقة الاثر والتأثير

Related Books of "نقطة النور"